Widget by:
الرئيسية المركز الاعلامي قصص النجاح فرع الهلال الأحمرالفلسطيني في قلقيلية ومؤسسة الأميرة بسمة تعاون مستمر للتخفيف عن الأشخاص ذوي الاعاقة

فرع الهلال الأحمرالفلسطيني في قلقيلية ومؤسسة الأميرة بسمة تعاون مستمر للتخفيف عن الأشخاص ذوي الاعاقة

فيصل أبو صالح 

يستقبل مركز العلاج الطبيعي والتأهيل التابع لفرع الجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في فرع قلقيلية منذ منتصف العام 2014، وفوداً طبية متخصصة في التأهيل من مؤسسة الأميرة بسمة في القدس، لتنفيذ أيام طبية مجانية تستهدف أطفالاً لديهم إعاقات مختلفة.

وخصصت هذه الأيام الطبية للكشف عن الأطفال ذوي الاعاقات المختلفة، الناجمة عن الشلل الدماغي والتوحد ومتلازمة "داون" وفتحة الظهر وعن الاعاقات الحركية وغيرها، ويتم تحويل قسم منهم لاستكمال العلاج في مقر المؤسسة في القدس، والقسم الآخر يستكمل علاجه في مركز العلاج الطبيعي التابع للفرع في قلقيلية، وأما القسم الثالث يتم متابعتهم في منازلهم بمساعدة ذويهم وتدريبهم على طرق علاج يمكنهم من ممارستها.

يذكر أن الفرع كان قد اتفق مع مؤسسة الأميرة بسمة على تنفيذ زيارة واحدة كل شهر لمقر الفرع، للكشف على الأطفال ذوي الاعاقة من تاريخ الولادة وحتى 15 سنة،  لمتابعة علاجهم وتبادل الخبرات مع طاقم مركز العلاج الطبيعي في الفرع،علماً أنه يتم شهرياً الكشف على 10-15 طفلاً من ذوي الاعاقة في أنحاء مختلفة من محافظة قلقيلية.

مدير فرع الجمعية في قلقيلية، فيصل أبو صالح، رحب بالتنسيق والتعاون مع مؤسسة الأميرة بسمة، الأمر الذي عادو يعود بالفائدة على الأطفال ذوي الإعاقة، ويمنحهم فرصة المتابعة المستمرة والعلاج، ويخفف عن ذويهم عناء السفر وتكاليفه.

وبدوره أكد مدير مركز العلاج الطبيعي والتأهيل التابع لفرع قلقيلية أيمن أبو حنتش،أن مثل هذا التعاون يعود أيضاً بالفائدة على الاختصاصيين العاملين في المركز،ويكسبهم المزيد من الخبرة والتعرف على حالات متعددة تعاني من الاعاقة وكيفية علاجها والتعامل معها.

من جانبه عبر الدكتور وضاح ملحيس، المدير الطبي لمؤسسة الأميرة بسمة، عن اعتزازه بالشراكة مع جمعية الهلال الأحمرالفلسطيني، والعمل مع فرع الجمعية بقلقيلية في مجال تأهيل الأشخاص ذوي الاعاقة، على امتداد الثلاث سنوات، وما زال هذا التعاون مستمراً.

يذكر أن مؤسسة الأميرة بسمة بدأت تقديم خدماتها في عام 1965، لتمكين الأطفال ذوي الإعاقة وأسرهم، دمجهم في مجتمعاتهم المحلية.

وتنفذ المؤسسة برنامج تأهيل شامل للأطفال ذوي الإعاقة في الضفة الغربية بما فيها القدس وقطاع غزة، الذين تتراوح أعمارهم منذ الولادة وحتى عمر 15 سنة. ويتضمن البرنامج الأساليب العلمية الحديثة في العلاج. كمايتضمن فترة علاج مكثف تمكن الأطفال ذوي الإعاقة وأمهاتهم من الإقامة في مركز الأميرة بسمة لمدة تتراوح ما بين أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، ويقدم العلاج المكثف والمستمرلهم ويتم تعليم امهاتهم على تقنية التعامل مع أطفالهن.