الرئيسية المركز الاعلامي الاخبار هدفت دعم كوادر الهلال االاحمر الفلسطيني والاطلاع على الأوضاع الإنسانية: رئيس الاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر يزور مقر وفروع الجمعية في قطاع غزة

هدفت دعم كوادر الهلال االاحمر الفلسطيني والاطلاع على الأوضاع الإنسانية: رئيس الاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر يزور مقر وفروع الجمعية في قطاع غزة

(غزة-23/5/2018): زار اليوم الدكتور فرانشيسكو روكا، رئيس الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، مقرالجمعية في قطاع غزة،للاطلاع عن كثب على الأوضاع الإنسانية في القطاع ، وللاطمئنان على طواقم  الجمعية العاملين والمتطوعين الذين يؤدون واجبهم الانساني بكل تفان في ظل ظروف صعبة جراء ممارسات الاحتلال الاسرائيلي اللاانسانية بحق الشعب الفلسطيني.

وكان في استقبال الضيف والوفد المرافق له رئيس الجمعية د. يونس الخطيب، ومديرها العام د. خالد جودة، وعدد من مديري الفروع والدوائر في القطاع حيث وضعوا الضيف في صورة  تدخلات الجمعية الإنسانية، واستجابتها الاسعافية والصحية والانسانية للمتضررين والمصابين خلال مسيرات العودة السلمية التي انطلقت في الثلاثين من آذار الماضي

وفي صورة مجمل انتهاكات قوات الاحتلال بحق متطوعي ومسعفي الجمعية ومركباتها خلال عملهم الإنساني، المتمثل في إسعاف ونقل وإغاثة الجرحى المشاركين في المسيرات.

وقام الوفد خلال زيارته التي استمرت يومين، بالتوجه لمراكز الإسعاف والطوارئ التابعة للجمعية في فروعها الخمسة في القطاع، حيث التقى هناك المتطوعين والمسعفين، واستمع منهم لطبيعة تدخلهم الاسعافي والإنساني خلال أحداث مسيرات العودة السلمية على الحدود الشرقية للقطاع، وابرز الصعوبات التي واجهتهم، وما تعرضوا له من استهداف  وإعاقة من قبل جنود الاحتلال الإسرائيلي أثناء عملهم.

 كما التقى رئيس الوفد الزائر ضباط الإسعاف والمتطوعين الذين تعرضوا للإصابة بأعيرة نارية، مقدما لهم بالغ تقديره وامتنانه لمواصلتهم العمل الإنساني رغم استهداف الجيش الإسرائيلي لهم، كما زار الوفد الضيف عددا من المصابين الذين يتلقون العلاج في كل من مستشفى القدس في غزة والامل في خانيونس التابعين للجمعية.

 

وتجول الضيف في فرع  الجمعية في خان يونس،حيث اطلع على طبيعة عمل دائرة التأهيل وكلية تنمية القدرات وأقسام مدينة الأمل لتنمية القدرات، و على نشاطات دائرة الصحة النفسية، التي تقدم خدمات الاسعاف النفسي الاولي للجرحى واهاليهم والكوادر الطبية العاملة للتخفيف عنهم ومساعدتهم على استعادة توازنهم النفسي.

وعلى هامش الزيارة، فقد تماقامة حفل تكريم وإفطار جماعي، على شرف الضيف والوفد المرافق له، شاركت فيه نخبة من ممثلي المؤسسات الإنسانية والصحية في القطاع، وعدد من الشركاء في الحركة الدولية، وموظفي ومتطوعي الفروع ومراكز الإسعاف والطوارئ، وتم خلاله تكريم ضباط الإسعاف الذين تعرضوا للاستهداف خلال عملهم على الحدود الشرقية للقطاع، إضافة لتكريم مديري مراكز الإسعاف الخمسة في القطاع ، وتبادل الهدايا التذكارية بين كلا من رئيس الاتحاد الدولي، ورئيس الجمعية.

وأشاد السيد روكا بجهود جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني والخدمات الإنسانية والمجتمعية التي يقدمها متطوعو الجمعية، الذين هم بمثابة عصب العمل الإنساني للجمعيات الوطنية، وأثنى على جهودالعاملين المتطوعين فيها وتدخلهم وتدخلها الإنساني خلال الأحداث الجارية على الحدود الشرقية للقطاع، مؤكدا بان العالم اجمع يتابع هذا العمل البطولي والإنساني لهم في هذه الفترة.

وأكد أن الاحتياجات الانسانية في القطاع تتزايد في ظل الوضع الصعب الذي يشهده سكانه نتيجة الاعداد الهائلة للمصابين الذين يتلقون العلاج.


من ناحيته، أعرب د. يونس الخطيب عن تقديره للدور المهم الذي يقوم به متطوعو الجمعية للتخفيف من معاناة المواطنين، مؤكدا في الوقت ذاته على أن الجمعية تبذل كل الجهود لتسخير إمكانياتها لتسهيل العمل الانساني والاغاثي والمجتمعي الذي تنفذه أطقمها في قطاع غزة.
وعبر الخطيب عن سعادته بزيارة رئيس الاتحاد الدولي لفروع الجمعية في القطاع، للإطلاع عن كثب على الأوضاع الإنسانية، وعلى استجابة أطقم جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، خلال مسيرات العودة السلمية.

وبعد عودته من قطاع غزة، زار الضيف والوفد المرافق له بالمرور على فرع الجمعية في الخليل حيث استقبلهم هناك رئيس الهيئة الادارية السيد سميح ابو عيشه، ومديرها العام السيد هارون الجولاني وعدد من اعضاء الهيئة الادارية ومديري الدوائر والمتطوعين في الجمعية. وأطلع على الخدمات التي تقدمها الجمعية للمواطنين في محافظة الخليل خلال جولته في مرافق مستشفى الهلال الاحمر التخصصي . ومن ثم زار الضيف البلدة القديمة واستمع لشرح عن الصعوبات الانسانية التي يواجهها سكانها في ظل الاحتلال الاسرائيلي ودور الجمعية في التخفيف من معاناتهم.